اضغط على زر اعجبني لمتابعة اخبار وعروض ماليزيا


حديقة إنداو رومبين هي ثاني أكبر حديقة وطنية بعد تامان نيجارا، وتقع على الحد الفاصل بين ولايتي جوهور وباهانج. وتمتد هذه الحديقة على مساحة تبلغ حوالي 80000 هكتار من البيئات النباتية والحيوانية الغنية الأخاذة وتحتضن نهري إنداو ورومبين، ومن هنا جاء اسمها. ولنا أن نقول إنها حديقة شاسعة المساحة وأخاذة. 

وتعد هذه الحديقة موطنًا لأنواع عديدة من الطيور والثدييات والضفادع والحشرات فضلاً عن مجموعة أخرى رائعة من نباتات السحلبية والأعشاب والنباتات الطبية ومجموعة متنوعة من الأشجار. ويبدو أن كل رحلة علمية تجعل من هذه الحديقة وجهة لها لا تخرج من الحديقة إلا وبين يديها اكتشاف جديد؟ 

وسيحظى محبو المغامرات ممن يتنزهون بين جنبات غابات هذه الحديقة بمشاهدة القردة آكلة أوراق الأشجار، وقردة المكاك طويلة الذيل، وقردة الجيبون بيضاء اليد، والأفيال، والظبيان، والتابير، وغير ذلك الكثير والكثير من النمور والفهود. وتضم الحديقة منحدرات نهرية أخاذة وشلالات مائية ساحرة لينعم بها محبو المغامرة ورحالة الأنهار. 

رغبةً في حماية هذه البيئة العريقة، لا تفتح سوى مناطق بعينها من الحديقة للزوار. ولا يُسمح بالدخول إلى الحديقة إلا بعد الحصول على تصريح خاص من هيئة الحدائق القومية بولاية جوهور.




                                 

                           

 
    
                           



                                       


                 








القائمة البريدية اكاديمية فلسبي

أحدث الاخبار وآخر العروض عن ماليزيا تصلك مباشرة على بريدك الالكتروني. سجل بريدك هنا